اتصل بنا
الاسم الكامل
البريد الالكتروني
جهة الاتصال
عنوان الرسالة
نص الرسالة
أدخل الرقم الظاهر في الخانة
شروط استخدام وتصفح الموقع والتعليق ورفع المسؤولية
  • VPN
    إذا كنت تتصفح هذا الموقع (www.assafir.com) من خلال شبكة خاصة افتراضية (virtual private network أو VPN)، قد تظهر على صفحتك محتويات تتضمن إعلانات تختلف عن الإعلانات المنشورة فعلياً على موقع جريدة "السفير".
    إن جريدة "السفير" لا تتحمل أي مسؤولية عن محتوى هذه الإعلانات المنشورة دون معرفتها وموافقتها، ولا تتبنى مضمونها، وتحذر القراء من احتمال أن تتضمن هذه الاعلانات محتويات بذيئة ومسيئة للأخلاق العامة أو قد تعرّض القارئ لعمليات احتيال وغش.

    ننصح قراءنا بتصفح موقع جريدة "السفير" على الإنترنت من خارج الشبكات الخاصة الافتراضية (VPN).
     
  • المشاركة / التعليق على المواضيع المنشورة
    تتم مراجعة المشاركات التي يتقدم بها القراء، وتنشر بعد التأكد من أنها لا تتضمن أية كلمات تخالف شروط النشر التالية، حيث لا يسمح:
    - أن تتضمن المشاركات (بمختلف أنواعها) أي شكل من أشكال التهديد أو الحض على الجريمة، أو الترويج لكراهية أو ازدراء أفراد أو مجموعات بسبب العرق، أو الدين، أو المعتقد، أو الجنس، أو الجنسية، أو الاثنية، أو الانحراف الشخصي، الخ
    - باستخدام الشتائم أو القدح والذم، أو التشهير أو التجريح الشخصي، بالكاتب أو بغيره من الأشخاص.
    - بإرسال مشاركات تتضمن كلمات بذيئة أو مهينة
    - باستخدام أسماء مستعارة غير لائقة أو تتضمن كلمات بذيئة أو مهينة..
    - بنشر مشاركات تخالف قوانين حق النشر أو حقوق أخرى عائدة للملكية الفكرية لأي جهة كانت

    كما يعتبر القارئ موافقاً على النشر في الموقع من دون مقابل مادي، كما يوافق على شروط النشر كافة.
    يحق لجريدة "السفير" إلغاء أي مشاركة تخالف قواعد النشر وشروطه، كما يحق لأي قارئ التبليغ عن وجود أي مخالفة لشروط النشر.
    تعبر المشاركات عن وجهة نظر كاتبيها ولا تعكس بأي شكل من الأشكال وجهة نظر جريدة "السفير" كما لا ترتب عليها أي مسؤولية مباشرة أو غير مباشرة.
  • الإعلانات على الموقع
    نظهر إعلانات ترتبط باهتماماتك:
    نبيع مساحات على الموقع الالكتروني إلى المعلنين. وغالباً ما تحتوي الإعلانات الناتجة على ملفات تعريف الارتباط. يستخدم المعلنون معلومات الاستعراض المجمعة من ملفات تعريف الارتباط هذه للمساعدة على عرض إعلانات أخرى قد تعنيك فيما تتصفح مواقعنا على الإنترنت. غالباً ما يُشار إلى ذلك بعبارة الإعلان السلوكي. يُعد الإعلان السلوكي طريقة لاستخدام المعلومات المتعلقة بنشاطك في استعراض الإنترنت، يتم جمعها باستخدام ملفات تعريف الارتباط بهدف وضعك مع مستخدمين آخرين ضمن مجموعات تتشارك اهتمام معين وعرض عليك إعلانات بالاستناد إلى تلك الاهتمامات.
    مع أن بيانات الإعلان السلوكي التي يتم جمعها تستخدم نشاط الاستعراض لفهم اهتماماتك، تظل البيانات مجهولة الهوية ولا ترتبط بك كشخص حتى إن قمت بتسجيل الدخول إلى موقعنا على الإنترنت.
    إن شركتنا، كما الشركات التي تعرض الإعلانات على مواقعنا، لا تبيع البيانات المجموعة من ملفات تعريف الارتباط إلى أي شركات أخرى.
آدم شمس الدين
مقالات - مواضيع آدم شمس الدين - ع
زينب مهدي.. الانتحار احتجاجاً
انتحرت الناشطة المصرية زينب مهدي. علقت مشنقتها في مسكنها ومضت، خلافاً لحالات الانتحار العلنية التي غالباً ما تحصل في مصر. استبقت ذلك بتعليق فايسبوكي ثم اغلقت حسابها. التعليق يقول «تعبت، استهلكت، ومفيش فايدة! كلهم ولاد كلب، وإحنا بنفحت في مايه. مفيش قانون خالص هيجيب حق حد بس إحنا بنعمل اللي علينا. أهوه كلمة حق نقدر بيها نبص لوشوشنا في المراية من غير ما نتفْ عليها. مفيش عدل وأنا مدركة ده
نمر النمر أكثر من «رجل دين شيعي»
الشيخ المعارض نمر النمر كرر على المنابر ضرورة الالتزام بسلمية التظاهر، وشدّد على نزع أي بُعدٍ مذهبي عن المطالب المحقة لسكان المناطق الشرقية في السعودية، وعلى ضرورة إعطائهم بعضاً من حقوقهم. ولم يتردد يوماً في القول بأن الظلم هو نفسه سواء مورس من قبل الشيعة أو السنة، ومن ناصر ظالماً فما هو إلا بظالم، ولعل خطبته الشهيرة الذي يضع فيها آل سعود وآل خليفة وآل الأسد ومن على شاكلتهم في الخانة نفسها
نبيل رجب لا يتعظ
«كثر من البحرينيين الذين التحقوا بصفوف الإرهاب وتنظيم داعش أتوا من المؤسسات الأمينة التي كانت الحاضنة الإيديولوجية الأولى لهم». نشر نبيل رجب هذه التغريدة. لم يكشف سوى ما هو معروف ومتداول أصلاً، لم يفضح المستور، أو أية أسرار غائبة عن سلطات البحرين ورعاتها. ولم يكن ذلك هو السبب وراء اعتقاله من جديد والتحقيق معه. أربعة أشهر فقط هي المدة التي سُمح فيها لرجب بأن يعيش خارج
أطفال سوريا.. الجريمة الكبرى
لم يعد أي خبر في الأزمة السورية، مهما كانت فداحته، قادراً على إحداث صدمة أو تأثير. بعد أربع سنوات على اندلاع تلك الانتفاضة، بات الحدث برمته يختصر بالأرقام: 30 قتيلاً خلال قصف قوات النظام.. الدولة الإسلامية تعدم أكثر من 40 جندياً بعد السيطرة على.. الخ الخ... عدَّاد يصلح تتبعه أو الاستناد عليه كمؤشر على الكارثة التي ستحكم المجتمع السوري، أو «مجتمعاته» حين تسكت أفواه
السعودية و"الدولة" وقطع الرؤوس
"منذ خروج عناصر تنظيم الدولة الإسلامية وهم في قتل، وقتلُهم فيه من تمثيل وبشاعة تقشعر منها النفوس وتشويه للمسلمين بأفعالهم الخطيرة السيئة». هذا بعض ما جاء على لسان مفتي المملكة العربية السعودية الشيخ عبد العزيز آل الشيخ في معرض توصيفه للخطر الذي تمثله «الدولة» على الإسلام والناس. لا يبدو تحذير المفتي لخطر «الدولة» بعيداً عن التقييم العام المتفق
رغم الظاهر: الفشل في إعادة إنتاج "الريس"
قبل يومين من الذكرى الاولى لفض اعتصامي رابعة والنهضة، ذهب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في زيارة للملكة العربية السعودية حيث التقى الملك و«تباحثا معاً في شؤون البلدين خصوصاً والمنطقة عموماً»، بحسب العبارة التي تتردد في الزيارات البروتوكولية. معلوم أن للزيارة صلة بالوضع في غزة وبمباحثات القاهرة الفلسطينية - الاسرائيلية، كما بتطورات الوضع في العراق وبتصريحات السيسي عن استعداده
إسرائيل كمختبر للسلاح
في 2013، أطلق المخرج الإسرائيلي يوتام فيلدمان فيلمه الوثائقي «المختبر» (The Lab)، يتناول فيه الصناعة العسكرية الإسرائيلية. يشرح فيلدمان كيف تحولت الحرب بالنسبة لإسرائيل إلى ضرورة اقتصادية. يأخذنا في جولة على مؤتمرات إسرائيلية لدعم الصناعات العسكرية، ويقوم بمقابلات مع ضباط سابقين تحولوا، بعد الانتهاء من خدمتهم العسكرية، إلى تجار سلاح أو صناع أسلحة. في المشهد الأخير للفيلم، ينتهي
الإعلام المصري ليس الشارع
اللقطة الأولى: يخرج الإعلامي توفيق عكاشة على قناته الخاصة «الفراعين»، وعلى طريقة «خروتشيف» يخلع حذاءه على الهواء ويبدأ بشتم غزة وحماس. «غزة مين وزفت مين»، هي ألطف العبارات التي تفوه بها وبطريقة بهلوانية تعقيباً على ما يجري هناك. يعلن معارضته للسيسي بشجاعة! ويرفض المساعدات الإنسانية التي أرسلتها السلطة باسم الشعب المصري، محاججاً بأن المصريين أولى بها..
تعذيب الأطفال
«ثم نزع الحزام عن بنطلوني، وبعد أن نزعه قام بقصّه، ثم قال لي أنه يريد أن يقصّ الحزام حتى لا أستطيع أن أنتحر. كان يقول ذلك... ويضحك». هذه جملة مأخوذة من شهادة طفل فلسطيني أدلى بها بعد انتهاء التحقيق معه. الطفل أعطي، كما كل الأطفال، اسماً مستعاراً: شادي. والأسماء المستعارة التي أعطيت لمن أدلوا بشهاداتهم تتجاوز الواجب الاخلاقي بعدم الكشف عن أسمائهم الحقيقية لحمايتهم كونهم
#احنا_متراقبين
كأن شيئاً لم يكن. ها هم المصريون يُؤخذون إلى نقطة البداية مجدداً، إلى الخطوة الأولى التي انطلقوا منها في «ثورة 25 يناير» منذ ثلاث سنوات.وسم #احنا_متراقبين، يلخص الأمر، وهو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي بعد إعلان وزارة الداخلية على لسان المتحدث باسمها، اللواء عثمان، عزم الوزارة على مراقبة مواقع التواصل الاجتماعي عبر مشروع يُدعى «رصد المخاطر الأمنية».
قانون الإرهاب و.. قانون الإرهاب
الأسبوع الفائت، رفضت السلطات السعودية مجدداً طلب «هيومن رايتس ووتش» الإفراج عن المواطنين سلطان وسعود العنزي المسجونَين منذ أكثر من عامين من دون أي تهمة موجهة لهما. قبل ذلك بشهر، أكمل الناشطان البارزان في مجال حقوق الإنسان عبد الله الحامد ومحمد القحطاني عامهما الأول في السجن، من أصل عقوبة تبلغ 11 سنة حبساً لكليهما، والتهمة تتعلق بانتقادات وجهها الاثنان لانتهاكات الحكومة السعودية
العسكر والقضاء.. معاً
أصدرت محكمة الأمور المستعجلة في مصر قراراً بحظر حركة السادس من أبريل المعارضة، بتهم «التخابر» و«القيام بأعمال تشوّه صورة الدولة المصرية»، في حين لم تكن الحركة محظورة في عهد مبارك، ولم يتجرّأ الإخوان على حظرها أيضاً. اتهمت الحركة أيضاً بالاستقواء بأميركا التي وافقت في الأسبوع الذي سبق القرار على تقديم 10 مروحيات أباتشي للجيش المصري، ومساعدات بقيمة 650
السلطة الفلسطينية: نعم للتطبيع
يوم الجمعة الماضي، فرضت تل أبيب عقوبات مدنية واقتصادية جديدة على السلطة الفلسطينية. كان ذلك رداً على انضمام فلسطين الى 15 منظمة وهيئة دولية. وبموجب هذه العقوبات ستحجب عن السلطة الفلسطينية مئة مليون دولار شهرياً من عائدات الضرائب التي تجنيها اسرائيل من العمال الفلسطينيين. تقرر أيضاً تجميد مشروع التنقيب عن الغاز قبالة شواطئ غزة، كما أعلنت اسرائيل عن نيتها مصادرة المزيد من الأراضي التابعة لمدن
حقوق الإنسان في العراق: مكانك راوح
فشل العراق بمغادرة القائمة السوداء للدول الأكثر انتهاكاً لحقوق الإنسان في العالم. لم يكن مستغرباً أن يكون العراق جزءاً من هذه اللائحة خلال الحكم البعثي، لكن المستغرب أن يستمر الحال على ما كان عليه بعد 11 عاماً على أفول ذلك الحكم.وقد قالت عضو المفوضية العليا المستقلة في العراق، بشرى العبيدي، ان الأمر لا يقتصر فقط على حفاظ العراق على الموقع نفسه بين العهدين، بل هو يتبوأ الآن مراتب
درويش والمملكة والقضية
غضب «المحتسبون» في السعودية (أي رجال «هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر») مما تحتويه أعمال الشاعر الكبير محمود درويش من كلمات تدل على «الكفر». هذا ليس الخبر ولا هو الموضوع، بل «كفر» درويش بنظر المحتسبين تحول خطراً على أمن المملكة ونظامها على لسان وزير الثقافة والإعلام، المثقف والشاعر عبد العزيز خوجة، الذي اتهم الدار بتمرير الكتب سراً عن
جاري التحميل