مبارح وقت النوم بتسألني كلارا شو معنى لاجئ؟ قلتلها هو الشخص اللي اضطر يترك بلده وبيته ويروح على بلد ثاني.
فطبعاً أوسكار بنباهته المعهودة بقول: يعني إحنا لاجئين لأنه تركنا قبرص وبيتنا هناك واجينا ع كندا.
قلتله لا يا فهيم زمانك، لأنه اللاجئ بكون مجبر يترك بلده وبيته بسبب الحرب غالباً. ما بكون عنده خيار.
فردت كلارا: أنا وأوسكار ما كان عنا خيار، إنتوا قررتوا تسافروا وجبرتونا نسافر. يعني أنا وأوسكار لاجئين بسببكم .
قلتلها شو رأيك تنامي حتى لا تصيري أنت وأوسكار مش بس لاجئين وكمان هوملس (بدون بيت).
طبعاً أوسكار فتح اللطامية ويقولي يا ماما لا تخلينا هوملس. بس كلارا ردت: يا سلام على الجواب، أنت بتقمعينا عشان مش عارفة شو تجاوبينا. وهذا أسلوب بتستعمليه لما ما بدك تناقشي.
قلت في رأسي البنت ما بدها تقتنع، طيب كيف إحنا الشعب بنقتنع لما نعترض على شي ويقولولك بكفيك الأمن والأمان اللي أنت عايش فيه.. فقررت آخذ دورات في كيفية إفحام الشعب.. خليني أعرف أفحم ولادي..

 

من صفحة Lubna Fayez Bajjali عن الفايسبوك